شندي الأصالة والتاريخ والجمال

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الانضمام إلي أسرة منتدي شندي وهو منتدي خاص بشندي الكبري المدينة وما جاورها من قري في أرضنا الطيبة، فيرجى التكرم بزيارة منتدي القوانين واللوائح. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه فالمنتدي مفتوح للجميع سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

شندي الأصالة والتاريخ والجمال

منتديات شندي الكُبرى - متلقي أبناء شندي
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  مكتبة الصورمكتبة الصور  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  منتدي أبناء كبوشيةمنتدي أبناء كبوشية  
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» الرابط الجديد لمنتدي شندي أونلاين (شنداويات)
السبت سبتمبر 19, 2009 7:02 am من طرف أبوبكر الرازي

» هام لكل الاعضاء الرجاء تثبيت الموضوع الاخ المدير العام
الثلاثاء سبتمبر 15, 2009 4:36 pm من طرف المدير العام

» مساجد شيدها أفراد بشندي
الثلاثاء سبتمبر 15, 2009 12:26 pm من طرف الرشيدي1

» قصة إسلام فتاة يهودية..
الإثنين سبتمبر 14, 2009 1:28 pm من طرف الرشيدي1

» فصـــــــــول ... من تاريخ مدينـة شنـــــــدى
الأحد سبتمبر 13, 2009 9:49 pm من طرف الشريف

» أحزان آل فضل الله ( سيدية وحاج عمر )
السبت سبتمبر 12, 2009 9:33 pm من طرف سيف

» الكمبيوتر في المصالح الحكومية
السبت سبتمبر 12, 2009 12:48 am من طرف بت شندي

» مرحبا صلاح حسن عطا المنان
الجمعة سبتمبر 11, 2009 11:42 pm من طرف ودشندي

» أحزان آل محمود وآل سيد ارباب
الجمعة سبتمبر 11, 2009 9:28 pm من طرف ودشندي


شاطر | 
 

 إن هذه المرأة الشفافة الرقيقة تربطها وجهات تشابه مع كاس زجاج ..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Abu Abdrheem
شنداوي فضي
شنداوي فضي
avatar


مُساهمةموضوع: إن هذه المرأة الشفافة الرقيقة تربطها وجهات تشابه مع كاس زجاج ..   الجمعة يوليو 03, 2009 9:57 pm

إن هذه المرأة الشفافة الرقيقة تربطها وجهات تشابه مع كاس زجاج ..


بداية هذا التشابه أن هذا الكأس قوى ويتحمل ظروف كثيرة لكن بلحظة
قد يكون قابل للكسر السريع ..
وهذه المرأة تجدها قويه مربيه ولكنها في لحظة من اللحظات تصيبها حالة
من الضعف الشديد المؤدي للكسر .


من جهة أخرى إن هذا الكأس إن وضعت فيه عسل فأنت ستشرب العسل .
وان وضعت فيه شراب مر أو ماء عكر فأنت ستشرب المر والعكر لامحاله .
وان وضعت فيه مشروب حار فستجني الحرارة .


وبالعكس إن وضعت باردا فلك البرودة .
وكل شي تريد أن تشربه تصنعه أنت بيدك لتضعه داخل هذا الكأس ومن ثم تشربه .


ومن جهة المرأة فهي ليست ببعيد عن هذا الكأس فان أعطيتها الحلو ستجني الحلو .
وان عاملتها بالمر العكر ستجني المر العكر .


وان علمتها على الحرارة فستجني حرا قاسيا وان لا فستجني بردا .
المرأة صورة حيه للوعاء أو الكأس ما تعطيها إياه تعيده لك بنفس الصورة .


لذلك اللبيب من يضع في هذا الكأس الحلو ليشرب الحلو .

والغبي المغفل من يضع في هذا الكأس المر العكر وينتظر أن يشرب شرابا حلو .

ايضا المرأه إذا اصابها خدش من الصعب ان تصلحه ..المرأه مخلوق رقيق .

((( !!!ولكنها تقف شامخه امام الصعاب !!! )))).

المرأه هادئه .

وتنقلب الى بركان عند غضبها .

اذا اردت ان تسعد حياتك ايها الرجل .

اسعد من تعيش معك .

في تلك اللحظه ستكون انت الامير المدلل .
وهي من تفني عمرها في خدمتك .

من الممكن ان تشعل المرأه اصابعها العشره لك شموع .
في حاله واحده فقط ؟

(((اذا احست انك تستاهل ان تحرق اصابعها من اجلك .)))

ولا يكفيها احراق الاصابع .

بل من الممكن ان تحرق عمرها من اجلك .

فقط بين لها ذلك ...!


كثيراً ما يثار في الحديث عن المرأة مسائل عديدة، البعض يقول إنها مخلوق ضعيف، والآخر لا يتقبل أن تساويه المرأة، والبعض لا يقبل حتى الدخول في مثل هذه النقاشات، جهلاً به أو رغبة في الأبتعاد عن الكثير من المساوئ التي تحملها أعرافنا الإجتماعية، التي يطلق عليها "إسلامية محافظة"
والحقيقة إن عادتنا فعلاً إسلامية محافظة، ولكن هناك الكثير من الجهل بنفس هذه العادات والتقاليد الأسلامية، هذا الجهل يسيء لهذه العادات والتقاليد، ويشوه صورة الإسلام حتى في نفوس المسلمين الذين لا يتمتعون بنصيب طيب من المعرفة الدينية.
إن مسألة مساواة الرجل والمرأة مسألة لا يجدر بنا الدخول في نقاشها، لأن الفكرة في الأصل بعيدة عن أفكارنا وديننا، ولكن لا يعني ذلك تجاهل حقوق المرأة في الإسلام، فالرجل بحكم العديد من الهبات الربانية في الجسد خرج ليكون هو المسيطر على الساحة، وله أيضاً صفات عقلية ونفسية تختلف عن المرأة وتميزه عنها، ولكن يجب أن لا نقول تجعله أحسن منها، لأن ذلك لا ينطبق مع أي نص سماوي ولم يأتي على لسان أي نبي، للرجل خصائصه وللمرأة خصائصها، وكل واحد منهما بدون الآخر يبقى يعاني من نقص يحس به كل يوم، لدى الرجل القوة، ولدى المرأة العاطفة، وهناك الكثير من الصفات الثنائية التي تتكامل حين يجمع الطرفين.
إن ما يدعو لكتابة هذه المواضيع هو الدعوة للتشجيع في إحياء ثقافة الإسلام التي طبقها عملياً النبي (ص) في عهده، ثم تضاءلت وأختفت مع مرور الزمن، وضمن هذه الثقافة، حقوق المرأة، وهي من المساءل المجهولة والتي لا يتحدث عنها الكثيرون، بل إن البعض يسعى لإخفاءها ولا يرضى بتعليم النساء بها، وقد سمعت ذلك في أكثر من مناسبة.
المرأة ليست كالرجل، فالرجل لديه الكثير من نقاط القوة التي تجعل الحياة أسهل بالنسبة له، في حين لا تملك المرأة الكثير من الأسلحة أو مقومات الدفاع عن حقوقها، ولا توجد مؤسسة أو قانون يساعدها للمطالبة بتلك الحقوق، ويضرب عليها طوق كبير من العادات والتقاليد والأعراف، ولا يوجد هذا الطوق في الدين الأسلامي ولا في غيره من الأديان السماوية السمحاء.

فرفقا بالقوارير أيها الرجل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.alrakoba.com
بت شندي
شنداوي ذهبي
شنداوي ذهبي



مُساهمةموضوع: مالك يا ابو عبدالرحيم مع المرأة   الخميس يوليو 09, 2009 4:38 pm

مالك يا ابو عبدالرحيم مع المرأة
المرأة هي امك وهي اختك وجبوبتك وعمتك وخالتك واخيرا هي زوجتك . وانت مرة تشكر ومرة تنبذ . فرحان بزوجتك (تشكر)
ومرة تقوم عليك الحالة تنبذ. الحاصل شنو .ابعد من المرأة
يا جديد في عالم المرأة .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
MOUTAZ
شنداوي أغلي من الماس
شنداوي أغلي من الماس
avatar


مُساهمةموضوع: رد: إن هذه المرأة الشفافة الرقيقة تربطها وجهات تشابه مع كاس زجاج ..   الجمعة يوليو 10, 2009 5:26 am

المرأة كائن جميل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: إن هذه المرأة الشفافة الرقيقة تربطها وجهات تشابه مع كاس زجاج ..   الجمعة يوليو 10, 2009 7:43 pm

إن كيدهن عظيم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
إن هذه المرأة الشفافة الرقيقة تربطها وجهات تشابه مع كاس زجاج ..
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شندي الأصالة والتاريخ والجمال :: المنتديات العامة :: المنتدي العام-
انتقل الى: